الاثنين، 30 يناير، 2017

قصة يأجوج ومأجوج

بسم الله الرحمن الرحيم



مرحبا بكم في مدونة الحكواتي ، اهلا بكم من جديد في حلقة جديدة من قصص دينية ، عنوانها قصة يأجوج ومأجوج ...
نذكر في الحلقة الماضية لما قصصنا لكم قصة ذو القرنين الذي تجول في الارض ، ذكرنا قصته مع القوم الذين لا يكادون يفقهون قولا ، وقصصنا لكم كيف بنى السد ببن الجبلين وحجز بها امة من الامم إنها امة مفسدة في الارض عددهم رهيب ، فسادهم عظيم ، فمن هم ؟ ومن أين جاءوا ؟ وما اشكالهم ؟ تعالوا نعرف ، يأجوج ومأجوج هم قوم الصحيح من ذرية ادم عليه السلام ليسوا حيوانات ولا مخلوقات فضائية كما يزعم البعض وليسوا من الجن شكلهم ، وصفهم الرسول صلى الله عليه وسلم ، صغار الأعين ذلف الانوف عراض الوجوه لهم صفة تشبه في ذلك الزمان اهل الترك لهم ميزة في اشكالهم ، لهم فساد لايعلمه إلا الله اذا خرجوا على البشر لا يتركون اخضر ولا يابس إلا واتلفوه ، هم محبوسون في مكان ما من العالم الله اعلم به وسيأتي يوم في أخر الزمان ويخرجون طيب القريب ان العالم بتطوره والاجهذة والمسح الضؤئي والاقمارالصناعية ما بالهم لم يكتشفوا مكان هؤلاء القوم ، قد يقول البعض نصدق العلم البشري ونصدق القرأن الكريم والسنة النبوية ، نقول لهؤلاء الذين لا يصدقون القرأن والسنة بل كذب علم البشر وصدق القرأن والسنة ، القرأن والسنة لا يتخلفان أبدا ، قد اليوم ما نرى لكن يوم من الايام سنرى الامر على وجه الحقيقة " وَلَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ " .
جاء في بعض الاحاديث ان يأجوج ومأجوج يحفرون في السد فيصلون الى مرحلة يوشك السد فيها ان يهدم فيها السد فيأتيهم التعب يقولن نذهب وننام  ونكمل غدا ولو اكملوا غدا لأنهار السد كله ، لكنهم لا يقولون نكمل غدا إن شاء الله لذلك اذا استيغظوا غدا وجدوا السد عاد كما كان لأنهم لايقولون إن شاء الله ، ولما يأذن الله عز وجل بخروج يأجوج ومأجوج سيقولون إن شاء الله ، لمعرفة ماذا سيفعلوا إذا خرجوا من المكان الذي هم محبوسون فيه ؟ وما الذي أرسله الله عز وجل ليهلكهم ؟ وماذا ارسل الله عز وجل ليخلص الارض من جثثهم ؟ هؤلاء هم قوم سموا يأجوج ومأجوج كيف الخلاص منهم ؟ لمعرفة هذا كله . حمل القصة كمقطع صوتي .

لتحميل القصة كمقطع صوتي 


إضغط هنا 

اتمنى ان تستفيدوا منها وشير للخير ...



0 التعليقات: